أقامت مجموعة سالم بالحمر القابضة في يوم الخميس 24 سبتمبر، بمناسبة اليوم الوطني التسعين للمملكة العربية السعودية، احتفالا بذكرى توحيد المملكة على يد الوالد المؤسس الملك عبد العزيز أل سعود رحمه الله، تحت راية لا إله إلا الله، بعد أن عانى شعبها من الفرقة والتشتت لعصور طويلة.

نستذكر ونحن نحتفي بهذه المناسبة العزيزة، يومًا مجيدًا أضحى فيه المواطن السعودي شامخًا يعيش عصرًا حافلاً بالتطور والازدهار يقف شاهدًا على تقدم المملكة ورقيّها، في ظل قائد المرحلة ورائدها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الذي أعلن في كلمات موجزة، المستقبل الذي يطمح إليه، في قوله: “هدفي الأول أن تكون بلادنا نموذجاً ناجحاً ورائداً في العالم على كافة الأصعدة وسأعمل معكم على تحقيق ذلك”.

ونحن بدورنا، إذ نحيي ذكرى اليوم الوطني، نحتفي بمسيرة الازدهار والتنمية والتطوير التي نعيشها، ونستشرف مستقبلاً زاهراً ومشرقاً لبلادنا في جميع المجالات.

ونتقدم بهذه المناسبة، بأصدق التهاني وأسمى التبريكات، إلى مقام مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، حفظه الله؛ وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود؛ وأمير المنطقة الشرقية، صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف؛ ونائب أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان.

كما نتقدم إلى الشعب السعودي الكريم وإلى كافة المقيمين على أرض وطننا الغالي، بالتهنئة الصادقة.



اترك تعليقاً